أخبار وطنية

سيدي بوعلي: عودة الاحتجاجات بسبب استمرار غلق مصنع الحليب‎‎

تجددت اليوم الاربعاء 18 اوت 2021 الاحتجاجات بمدينة سيدي بوعلي بسبب ما وصفوه الأهالي بسياسة التسويف في خصوص مصنع الحليب بالجهة اثر جلسة جمعت مؤخرا  نقابة المصنع بممثلي وزارة الاشراف.
 وفي تصريح لـ”لشروق اون لاين”، اكد محسن جاء بالله الكاتب العام لنقابة المصنع ان الجلسة تمت بناء على وعد مسبق من طرف الوزارة باقتراح مستثمر جديد ورجوع المصنع الى سالف نشاطه وفق قولها مضيفا “للاسف لازالت سياسة التسويف متواصلة رغم توفر المستثمرين الراغبين في شراء المصنع في ظل عدم محاسبة المستثمر القديم والاطراف المساهمة معه في افلاس المؤسسة وتركيزه لمشاريعه الخاصة منها شركة بنكية قيمتها 189 مليون دينار ومصنع مياه معدنية بقيمة 120مليون دينار وترك المصنع غارقا في ديونه وحكم على أكثر من  مائتي عائلة بالبطالة الإجبارية والحرمان من أجورهم لأكثر من سنتين.
وتابع قوله: “نعلم من يقف عثرة دون اعادة فتح المصنع لسيطرة لوبي واحتكاره لقطاع الالبان في تونس وليس لنا من حلً غير توجيه نداء استغاثة لرئيس الجمهورية لإنقاذ هذه العائلات ومحاسبة المفسدين”.
 

للمزيد من الأخبار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى