أخبار وطنية

السفارة المصرية في ليبيا تعلق على تقارير حول تعرضها لاقتحام وسرقة

نفت البعثة الدبلوماسية المصرية الأخبار المتداولة عبر بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي عن اقتحام السفارة المصرية في العاصمة الليبية طرابلس وسرقة سيارات خاصة فيها.
وقال رئيس البعثة الدبلوماسية المصرية في طرابلس، السفير محمد ثروت سليم، في حديث لموقع “اليوم السابع”، إن السيارات الخمس التي سرقت من مقر السفارة المصرية تعود لواقعة حدثت عام 2014، أي قبل 7 سنوات ولم تحدث خلال الفترة الحالية.
وأوضح أن السفارة تعمل على تسوية كافة الملفات القديمة ومنها سرقة وإتلاف السيارات خلال عام 2014، ما دفعها لتقديم طلب لشركة التأمين لصرف التعويضات علما بأن السيارات مؤمن عليها.
وأشار إلى أن الحديث عن السطو أو سرقة لسيارات السفارة المصرية في طرابلس مؤخرا أنباء غير دقيقة “كما أوضحنا”.
واستأنفت السفارة المصرية في ليبيا أعمالها في 21 ماي 2021 ما يعتبر مؤشرا على تحسن في العلاقات بين القاهرة وطرابلس.

للمزيد من الأخبار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى